موقع تجارة الرياض
Date
       محرم 1440 هـ     الموافق    سبتمبر 2018 م

أمير الرياض يرعى معرض منتجون...  لجان غرفة الرياض تواصل بحث القضايا والموضوعات المؤثرة على قطاعات الاعمال   ...   الدباس يروي قصة تحوله من بائع متجول لصاحب شركة تصنع 152 منتجاً غذائياً   ...  وفد نيوزيلندي يبحث التعاون في مجال التدريب في مواقع العمل    ...  لقاء لوفد الجامعات البريطانية في غرفة الرياض    ...  لقاء بغرفة الرياض يبحث تأثير النفط على الاقتصاد المحلي والسوق المالي    ...  لقاء لتعريف سيدات الاعمال بالخدمات الجمركية    ...  غرفة الرياض تستعرض رؤيتها لجعل الرياض مركز إقليما للأعمال   

تقارير
تراجع حجم التجارة العالمية من منتجات الألبان ومشتقاتها بنسبة 26%
 

كشفت دراسة أصدرتها وزارة الاقتصاد الإماراتية عن تراجع حجم التجارة العالمية من منتجات الألبان ومشتقاتها بنسبة 26% خلال عام 2015 مقارنة بعام 2014 لتنخفض قيمتها من 179.62 مليار دولار في عام 2014 إلى 132.85 مليار دولار في عام 2015. جاء هذا التراجع بشكل أساسي نتيجةً لتراجع الواردات والصادرات العالمية من الألبان ومشتقاتها بنسبة 26%.

وشهدت الواردات والصادرات العالمية من الألبان والقشدة المركزة والمحتوية على سكر مضاف أو مواد تحلية تراجعًا بنسبة 34% خلال ذات الفترة، بينما تراجعت الواردات والصادرات العالمية من مصل اللبن المركز أو المحتوي على سكر مضاف بنسبة 32%، وذلك خلال عام 2015 مقارنة بعام 2014، واستحوذت 10 دول على ما نسبته 46% من مجمل الواردات العالمية للألبان ومشتقاتها، جاءت ألمانيا في مقدمتها بنسبة مساهمة وصلت إلى 9% بما قيمته 6.1 مليارات دولار خلال عام 2015 وبتراجع في القيمة مقابل عام 2014 بنسبة 21.4%، تلتها إيطاليا كثاني أكبر مستورد على مستوى العالم لتستحوذ على 5.5% من مجمل الواردات لعام 2015 ولكن بنسبة تراجع مقابل عام 2014 بلغت 26.4%. بينما حلت بريطانيا في المرتبة الثالثة عالميًا لوارداتها من الألبان ومشتقاتها بما نسبته 5.1% في عام 2015. وفي المقابل حققت الولايات المتحدة التي جاءت في المرتبة الثامنة عالميًا على سُلَّم أهم المستوردين العالمين نموًا في قيمة وارداتها من الألبان ومشتقاتها بنسبة 3.2% لعام 2015 مقابل عام 2014. بينما تراجعت واردات الصين بنسبة 50.4% خلال ذات الفترة.وتعد فريزلاند كامبينا إحدى تعاونيات الألبان الرائدة والأكبر في العالم مع تاريخ عريق يمتد أكثر من 140 سنة. ويملك الشركةَ اليوم أكثر من 19 ألف مزارع يزودون يوميًا الملايين من الأسر في جميع أنحاء العالم بمنتجات الألبان، واعتبر مسؤول في الشركة أن هذا النموذج إيجابي جدًا لانطلاقة الأعمال المتخصصة في مجالات مختلفة، وأكد باس رولوفس، المدير الإداري لشركة فريزلاند كامبينا الشرق الأوسط أن هذا النموذج يفتقره الكثير من الشركات متعددة الجنسيات. حيث تخوّلها خبرتها المعمقة في مجالات الزراعة والإنتاج الغذائي وسلامة الغذاء والتغذية الصحية بناء علاقة قوية وصريحة مع قاعدتها الاستهلاكية، وهي علاقة قائمة على الجودة والثقة، والالتزام بهدف «التغذية من الطبيعة» وهو الدافع الأساسي لنموها. وأشار رولوفس في حديث لمجلة تجارة الرياض إلى أن فريزلاند كامبينا تتميز بحضور والتزام طويلين في دول مجلس التعاون الخليجي يعودان إلى 60 عامًا. وتشكل المملكة العربية السعودية أكبر سوق لمنتجاتها في دول مجلس التعاون الخليجي، ولذلك سعت دائمًا إلى تكثيف جهودها في المملكة، وتعزيز مكانتها من خلال الاستثمار المستمر.

وحول أحدث اتجاهات السوق في صناعة منتجات الألبان والسلع الاستهلاكية بشكل عام قال رولوفس: تشكل سوق منتجات الألبان إحدى الشرائح الرئيسية في صناعة المواد الغذائية في المنطقة. وبالحديث عن التوجهات، يرغب المستهلكون بالحصول على منتجات صحيّة أكثر. وفي هذا الصدد، يريد الناس معرفة مصدر المنتجات التي يستهلكونها وكيفية صنعها. ويريدون أيضًا رؤية المعلومات بشكل واضح ومفهوم، سواء أكان ذلك عبر الغلاف أم كان عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وستزداد شعبية الملصقات غير المعقدة والغلاف الشفاف إلى جانب إبراز صانع المنتج وكيفية صنعه وفائدته للمستهلك. ونشهد تزايد الطلب على المنتجات الطبيعية. وأخيرًا وليس آخرًا، سلامة الغذاء مسألة بالغة الأهمية، فيجب أن يستخدم المنتجون الموارد المتاحة للتأكد من أن المصانع مجهزة بأحدث التقنيات، والعمال مدربون لإنتاج آمن ونظيف للمنتجات الغذائية.

وأضاف: لقد بلغت معدلات السمنة ومرض السكري في الشرق الأوسط مستويات مقلقة بخاصة في منطقة الخليج. ويشير الاتحاد الدولي للسكري إلى أن 37 مليون شخص يعيشون مع مرض السكري في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ما يعادل حوالي 9.7 في المئة من السكان، في حين أن حوالي 50 في المئة من الحالات في المنطقة غير مشخصة، وباتت الحاجة إلى عادات الأكل الصحية مسألة ملحّة في منطقة مجلس التعاون الخليجي لأن معدلات السمنة ومرض السكري بلغت مستويات مقلقة بين الأطفال بالتحديد.

ونعتقد حقًا أن منتجات الحليب والألبان مصدر أساسي للمغذيات، مثل الكالسيوم للعظام، وكذلك البروتينات للعضلات، والفيتامينات مثل فيتامين د، وب 12 وغيرها من المغذيات. ومن أجل تلبية احتياجات المستهلكين المهتمين بالصحة، نقدم مجموعة متنوّعة من المنتجات ونستمر في العمل للحفاظ على الأمن الغذائي وتوافر المغذيات، وتعمل الشركة أيضًا على الحد من الضغط على الموارد الطبيعية والبيئة.

وعلى المستوى الاجتماعي، بنينا منذ فترة طويلة شراكة مع وزارة الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل بشكل وثيق على تثقيف الشباب حول فوائد النظام الغذائي المتوازن مع المغذيات وأسلوب الحياة الصحي من خلال سلسلة من الحملات المدرسية تحت عنوان «تناولوا الطعام الصحي، وتمتعوا بالنشاط»، ونأمل تطبيق المفهوم عينه قريبًا في المملكة العربية السعودية. وحول أهمية الألبان ودورها في تغذية الأطفال قال: من المهم جدًا أن يكتسب الأطفال عادة اتباع نظام غذائي متوازن وأسلوب حياة صحي ابتداء من أصغر سن ممكنة. بالتالي، ندعو الأهل إلى تعليم أطفالهم التحلي بالمسؤولية في خياراتهم الغذائية. ونشجع الآباء أيضًا على التحدث إلى خبراء التغذية والتأكد من أن أطفالهم يتبعون نظامًا غذائيًا متوازنًا يحتوي على قدر كافٍ من المغذيات. فاتباع نظام غذائي صحي مهمٌ جدًا لتوفير مغذيات تكفي لتغذية الجسم وتنشيطه والعناية به.

ويضمّ النظام الغذائي الصحي الأمثل المواد الغذائية الأساسية من خضار وفاكهة وحبوب وزيت وألبان ولحوم أو أسماك، وتساهم الأطعمة الأساسية في تسهيل الجهود الآيلة إلى بلوغ توازن جيد بين المغذّيات والسعرات الحرارية. ويتمحور هذا التوازن حول الحصول على ما يكفي من المغذيات الأساسية الموصى بها ومع نسبة مقبولة وغير مرتفعة من السعرات الحرارية.

ويشكل الحليب أيضًا، وكذلك الخضار والفاكهة، جزءًا هامًا من النظام الغذائي الصحي، لأنه يمنح مغذيات أساسية مثل البروتينات والكالسيوم والفيتامينات ب 2 وب 12. وتغذي هذه المواد الأجسام لأنها تساهم في نموها وعنايتها وحمايتها، بالإضافة إلى ذلك، تمثل منتجات الألبان مصدر الكالسيوم الرئيسي، وهو مغذًّ نحتاج إليه للحفاظ على عظام وأسنان قوية، لذلك، يقدم الحليب والمنتجات المصنوعة منه طعامًا مغذيًا للشباب في مرحلة النمو، وأيضًا للبالغين وكبار السن الذين يريدون الحفاظ على رشاقتهم. ولمناسبة «يوم الحليب العالمي» الذي يصادف يوم الأول من شهر يونيو، يتم التركيز على رسالة «تناولوا الطعام الصحي، وتمتعوا بالنشاط» في حملة تهدف إلى تشجيع الأطفال على شرب الحليب ومنتجات الألبان والتوعية حول أهمية اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الأنشطة البدنية، وتنظم الشركة الكثير من الفعاليات المرحة والأنشطة والجولات المدرسية كجزء من الحملة.

وأكد رولوفس أن الشركة تدعم الجهود المبذولة من أجل توظيف المزيد من السعوديين في القطاع الخاص، وهي تقع في النطاق البلاتيني حسب تقييم وزارة العمل، كما أنها وعلاوة على تركيزها على تنويع القوى العاملة بين موظفين محليين وأجانب، باشرت بتوظيف النساء كعنصر أساسي من العاملين، وهي تؤمن فعلًا بأن الإنسان هو الميزة الأهم لأي شركة، لذلك تحرص على أن تبقى شركة تؤمّن فرص عمل متكافئة، ومن شأن ذلك أن يعزز مكانتها كقوة رائدة في صناعة الألبان، ولأنها شركة متعددة الجنسيات، تقدم لموظفيها فرصة العمل خارج البلاد.

  الرئيسة|طباعة

 ارسل لصديق

  علق على الموضوع

تعليقات القراء
الافتتاحية  
الحدث  
فعاليات اللجان  
متابعات  
أخبار  
علاقات دولية  
ندوات  
مقال  
استثمار  
منتديات  
دراسات  
طاقة  
استطلاع  
سوق العمل  
تقارير  
معارض  
تدريب وتوظيف  
اقتصاد الخليج  
ذاكرة  
إحصاء  
تقنية  
السوق المالية  
أمن المعلومات  
التجارة الالكترونية  
خدمات الأعمال  
سيارات  
 

الاستطلاع

ما رأيك في المستوى الفني لمجلة تجارة الرياض؟


Flash and Image Banner