موقع تجارة الرياض
Date
       صفر 1440 هـ     الموافق    أكتوبر 2018 م

أمير الرياض يرعى معرض منتجون...  لجان غرفة الرياض تواصل بحث القضايا والموضوعات المؤثرة على قطاعات الاعمال   ...   الدباس يروي قصة تحوله من بائع متجول لصاحب شركة تصنع 152 منتجاً غذائياً   ...  وفد نيوزيلندي يبحث التعاون في مجال التدريب في مواقع العمل    ...  لقاء لوفد الجامعات البريطانية في غرفة الرياض    ...  لقاء بغرفة الرياض يبحث تأثير النفط على الاقتصاد المحلي والسوق المالي    ...  لقاء لتعريف سيدات الاعمال بالخدمات الجمركية    ...  غرفة الرياض تستعرض رؤيتها لجعل الرياض مركز إقليما للأعمال   

تقنية
مشغّلو خدمات الاتصالات يستعدون للجيل الخامس

توقع تقرير حديث أنه بحلول عام 2021 سيكون هناك 28 مليار جهاز متصّل شبكيًا حول العالم، و16 مليار منها سيكون جزءًا من إنترنت الأشياء، وستكون تكنولوجيا الاتصال بشبكات الجيل الخامس، إضافة إلى التطوير المستمر لشبكات الجيل الرابع، أساسًا صلبًا لتمكين هذه الصلات والمساعدة على تحقيق الإمكانيات الكاملة للمجتمع المتّصل شبكيًا.

وأشار التقرير إلى أن جهود التوحيد القياسي لشبكات الجيل الخامس بدأت، ومن المتوقع استكمالها بحلول عام 2020، ولكن العديد من مشغلي الخدمات حول العالم بدؤوا فعليًا بالتخطيط لتبني شبكات الجيل الخامس، وهم يتخذون خطوات أوليّة نحو اختيار المورّدين وإجراء التجارب المبكّرة.

الجيل الخامس: عنصر أساسي في تغيير قواعد اللعبة

واتفق جميع المشاركين في الاستبيان تقريبًا (95%) الذي أعدته شركة إريكسون على أن شبكات الجيل الخامس تدعم التدفق المستمر للأجهزة المتصلة شبكيًا وإنترنت الأشياء (IoT). وبحسب جلين لاكسدال، المدير التنفيذي للتكنولوجيا ورئيس وحدة الاستراتيجيات في إريكسون أميركا الشمالية، فإن شبكات الجيل الخامس ستعزز قدرات الشبكات، وهو ما سيكون مطلوبًا للتعامل مع الحركة المزدحمة التي ستولّدها الـ 28 مليار جهاز متصّل شبكيًا في 2021 بحسب التوقعات. علاوة على أن شبكات الجيل الخامس ستخفف متطلبات الطاقة للأجهزة، ما يعزز عمر البطارية لما يصل إلى 10 سنوات في بعض الحالات. وهو الأمر الذي سيؤدي بدوره إلى تحقيق انخفاض واضح في تكاليف الصيانة، وجعل تطبيقات إنترنت الأشياء عملية أكثر وفعالة من حيث التكلفة.

ويقول لاكسدالأجمع 92% من المجيبين على أن تكنولوجيا الجيل الخامس تمهّد الطريق لظهور تكنولوجيات جديدة. ومن الأمثلة على تلك التكنولوجيات نذكر ردود الأفعال الحسيّة، التي تأتي بحاسة اللمس إلى واجهة المستخدم. وهو ما يمكن المستخدم من التحكم برجل آلي لاسلكيًا، ليشعر على سبيل المثال بالأشياء في بيئة الرجل الآلي وبشكل واقعي، لتجنّب الحوادث. وتوفر نسبة الكمون القريبة من الصفر في شبكات الجيل الخامس من تحقيق تجاوب سريع يجعل من ذلك أمرًا ممكنًا. وستمكن خاصية ردود الأفعال الحسيّة حالات استخدام جديدة مثل العمليات الجراحية عن بعد، وستطور من سلامة وفعالية استخدام الرجال الآليين أو الطائرات بدون طيار بشكل كبير».

وتعتقد نسبة كبيرة جدًا من المجيبين على الاستطلاع (86%) بأن شبكات الجيل الخامس توفر نطاقًا أوسع من الخدمات مقارنة بأي شبكة أخرى من قبل، ويعتقد 68% من المجيبين بأن هذه الشبكات ستوفر أنماط وتكنولوجيا أعمال مثيرة في القطاعات.

وبوجه عام، تشير التوقعات إلى أن شبكات الجيل الخامس ستكون منصة ابتكار توفر المقدرة على تقديم خدمات جديدة في الأسواق، وبشكل سريع. وهو الأمر الذي يمكّن مشغلي الخدمات من الاستفادة من فرص السوق وتلبية متطلبات العملاء والأعمال بشكل ديناميكي.

وتوضح هذه النتائج السبب الذي دفع أغلب التنفيذيين المشاركين في الاستبيان (87%) إلى الإجماع على أنشبكات الجيل الخامس ستكون عنصرًا أساسيًا في تغيير قواعد اللعبة بالنسبة لنا».

وبحسب الاستبيان، يخطط مشغّلو الخدمات في أوروبا وآسيا باسيفيك لتقسيم اهتمامهم بين الجيل الرابع والجيل الخامس خلال السنوات الخمس القادمة، في حين أن مشغلي الخدمات في منطقة أميركا الشمالية يتطلعون إلى تكنولوجيا الجيل الخامس وما بعدها.

وأضاف لاكسدالعندما سألنا المشاركين متى يعتقدون أن شركاتهم ستصل إلى هذه الإنجازات الرئيسية، كانت الفترة الزمنية التي حددوها جريئة إلى حد ما. ويعتقد معظم المجيبين بأن تجاربهم الخاصة ستبدأ بين 2017 و2018، مع إشارة نسبة ضئيلة إلى عام 2020».

التخطيط المسبق لتحقيق انتقال كل شيء: بالإضافة إلى الانتقال التكنولوجيا، يجب على مشغلي الخدمات التركيز على كيفية تغيير أعمالهم للتعامل مع الأسواق والعملاء الجدد ضمن أنماط الأعمال المختلفة بشكل كبير. على سبيل المثال، ما هو نمط الأعمال الخاص بتوفير شبكات افتراضية خاصة بالتطبيقات عند الطلب؟ مع حالات الاستخدام الصناعية الجديدة التي تمكنها شبكات الجيل الخامس، هناك فرص كبيرة لمشغلي الخدمات لتوفير خدمات أكثر قيمة بكثير، كيف ستكون؟

وذلك إضافة إلى توفير تخطيط الشبكات، وتحسينها، وانتقال الخدمات، بشكل يجهّز مشغلي الخدمات لتكنولوجيا الجيل الخامس، ويمكن للشريك المناسب أن يساعد من حيث الأعمال عبر تطوير حالة الأعمال وخدمات جاهزة للعمل.

البدء بالانتقال اليوم: شبكات الجيل الخامس ستكون قابلة للبرمجة والقياس وعند الطلب، إضافة إلى أنها تتسم بالرشاقة ومدفوعة بالتحاليل، لتلبية متطلبات العملاء. ويمكن لمشغلي الخدمات وضع شبكاتهم على الطريق المناسب اليوم من خلال اتخاذ الخيارات التكنولوجية التالية:

الأنظمة السحابية التي تعصرن البنية التحتية والتطبيقات والبيانات ضمن بنية تشغيلية واقتصادية واحدة.

منصات تحليل لتحليل الشبكات، والمشتركين، وبيانات التطبيقات.

حلول واقعية لوضع السياسات والمحاسبة لتحقيق حوكمة ديناميكية متكيفة بناء على التحاليل.

منصات واقعية لتطبيق الخدمات يمكنها أن توفر عروضًا مخصصة للمشتركين.


  الرئيسة|طباعة

 ارسل لصديق

  علق على الموضوع

تعليقات القراء
الافتتاحية  
الحدث  
فعاليات اللجان  
متابعات  
أخبار  
علاقات دولية  
ندوات  
مقال  
استثمار  
منتديات  
دراسات  
طاقة  
استطلاع  
سوق العمل  
تقارير  
معارض  
تدريب وتوظيف  
اقتصاد الخليج  
ذاكرة  
إحصاء  
تقنية  
السوق المالية  
أمن المعلومات  
التجارة الالكترونية  
خدمات الأعمال  
سيارات  
 

الاستطلاع

ما رأيك في المستوى الفني لمجلة تجارة الرياض؟


Flash and Image Banner
fethiye escort alanya escort eryaman escort denizli escort
bahcelievler escort
escort istanbul
bodrum escort
atasehir escort pendik escort atakoy escort halkali escort avcilar escort sirinevler escort